السبت، 11 سبتمبر، 2010

لاتحاول نسياني


لاتحاول نسياني

وإن طال بي الزمن ولم تراني

قبل البشر والتكوين

كان قدرا يوما ان نلتقي

بلا محطات سفر ولا ساعات انتظار

ولا أماكن تقودنا اليها خطانا

قدرا انا من قبل التكوين

فلا تتحدي الاقدار

ان غدوت اكذوبة فلا تصدق ذاك القلب

وان لم تراني عينيك سيتحداك طيفي في السحر

معك مارست كل جنوني

واطلقت العنان بين يديك لاشرعة حنيني

لم تكن كلماتي كلمات حب تتغني

وتسجلها السطور ومداد القلم

لم ابحث يوما عن كلمة بها اناجيك

لغة قلبي من تقتحم

ونبضة تسمع ازيزها وتعلو موجاتها

بلا لوحات ترتسم

تخيلت الزهر يذبل وتجف اوراق الشجر

والبحار يعلو ثورة موجها

والشمس تغرب وتغترب كل مساء

ويختفي النجم في السماء

فلا يهدي الراحلون بالسفر

تخيلت السماء تمطر وتتحدي بضجر

ولكن ان يمر ليلي بدون ان نلتقي

فلا تهمس الاشواق بلهيبها المستعر

دون ان تلتقي العينان وتبحر

تفتش عني فيك وعنك في

دون ان تضمني بحنينك

ويراقصنا القمر

وتذوب كل اشواقنا فيطفئها جنون العشق والقُبل

لا تتحدي القدر

فدعني احطم كل مراياك لتنظر

قلب إمرأة لم تعرف كيف بلا عينيك تبحر

وبلا جوارحك تقاوم وتتواري كلما اتعبها المسير

بقلبك تسكن

ليضمها دفئك كلما لامسها برد الشتاء

وكلما لهبها الفكر بك

نادت اسمك بمعزوفة حب ٍ تُسحِر

مني لا فرار

سأحطم اسوارك واتحدي القرار

سأضم تاريخك ماضيك وحاضرك

قسوتك وضعفك

وابدل جفاء الصحاري بقلبك لينابيع حب

اعشق كما تشاء من النساء

ومارس جنون العشق بكبرياء وخيلاء

واسس لهن من عينيك وطن من الخيال

لتظن كل إمرأة انها عليك انتصرت

وفيك انصهرت

دعها تصدق عاصفة حبك

وانتصارها علي كل النساء

لكني

اعلم إني في قلبك اسكن

ولن تجد غيرقلبي احتواء

فلا اعترف بأن قلبك لغيري من النساء

هنا بشريانك اسبح

فكيف بدوني ينبض قلبك

هدي نور



ليست هناك تعليقات: